الخميس 25 ربيع الأول 1441
الحدث
الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية بمكناس و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها
09:55 18 فبراير 2019
الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها


قال محمد دعيديعة الكاتب العام للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية أمام حضور وصف بالمتميز من أطر مالية و مساعدين تقنيين و إداريين و فدوا من أبرز مختلف مدن و أقاليم المملكة ، بقاعة الاجتماعات التابعة لغرفة التجارة و الصناعة و الخدمات بمكناس يوم السبت 16 فبراير 2019، أنه لأول مرة في تاريخ النقابة التي يمثلها يتم تنظيم ملتقى يهم فئة المساعدين التقنيين الذين يصل عددهم بالمغرب إلى 155 شخصا و الإداريين الذين يصل عددهم إلى 1700 شخصا موظفات و موظفين بوزارة الاقتصاد و المالية، معلنا في سياق حديثه من خلال مداخلة حظيت باهتمام الحاضرين، أن هناك مطالب ذات طابع عادي يمكن إيجاد حلول لها في إطار المؤسسات الاجتماعية أو في إطار يسوده الحوار و التفاوض و ذاك ما سيتم المرور إليه بعد تأسيس الهيئة التي تمت تسميتها ب" السكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين" بعقد لقاء مع مديرية الشؤون الإدارية و العامة للتفاوض معها حول المطالب التي اعتبرها مشروعة لهاته الفئة و التي يبقى أبرزها التكوين و التكوين المستمر و اعتماده كطريقة للترقي على المستوى الإداري.
و في سياق ذي صلة أكد محمد دعيديعة بخصوص التغطية الصحية أن النضال سيتم حول هذا الموضوع مع الأعمال الاجتماعية إضافة لمطلب التقاعد التكميلي الذي سيتم الدفاع عنه كمطلب أساسي مع الوزارة الوصية فضلا عن بعض المشاريع كمشروع الولوج للسكن إذ يبقى موظفوا هذه الفئة رهينون بالدفاع المستميت على جميع حقوقهم خاصة بالدفاع عن موظفين محسوبين على وزارة الاقتصاد و المالية يتقاضون أجورهم من الإنعاش الوطني و بات ضروريا على حد تعبيره إيجاد حلول موضوعية لهذه الحالات في شق التعويضات و الأجرة الشهرية على اعتبار أنهم موظفين على غرار ما عرفته وزارات و قطاعات أخرى كوزارة العدل و وزارة الداخلية، معلنا للجميع أن النقابة التي يرأسها قدمت مشروعا متكاملا و تنتظر الجواب عليه من قبل وزارة الاقتصاد و المالية و النضال سيستمر في ذلك حتى انتزاع كل الحقوق و تجسيد مطالب الشرائح المنتمية لهذه الفئة و لكل الفئات على أرض الواقع.

الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها

و صلة بالموضوع و بعدما أكد محمد أزكاغ ، كاتب الفرع المحلي بمكناس للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية،خلال كلمة مقتضبة له خلال افتتاح أشغال هذا اللقاء الذي حمل شعار : " تعبئة متواصلة من أجل تحقيق المطالب المادية و المهنية للمساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية"، على أنه لم تكن هناك أية صعوبة في إنجاز الفكرة على المستوى الوطني لتأسيس هيئة تمثل شريحة المساعدين التقنيين و المساعدين الإداريين للوقوف على مطالبها و حقوقها الثابتة على المستوى الوطني بمساعدة قيادة النقابة و بدعم معنوي راقي من الكتابة الجهوية للاتحاد المغربي للشغل، و بعد أن أعلن السيد عبد الله مشكور الكاتب الجهوي لهذه الأخيرة واصفا هذه الفئة بركائز الدولة على اعتبار نساء و رجال المالية يستحقون كل الدعم المعنوي قبل الدعم المادي كونهم حافز من أجل هذا التنظيم الذي سيرى النور من قلعة مكناس المناضلة لأن الجميع في أمس الحاجة إلى الوحدة داخله و جعله دعامة أساسية داخل النقابة بالاتحاد المغربي للشغل للدود عن حقوقها بشكل نضالي معقلن مبني على الحوار و على التماسك لتحقيق كل المطالب .

الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها


لتأتي كلمة نجاة أغنام في سياق متصل و هي مساعدة تقنية بالخزينة العامة تطرح لأرضية مجموع المطالب الأولية المتمثلة في 11 مطلبا يبقى أبرزها المطالبة بتحسين الأوضاع المادية و المعنوية و الاجتماعية لفئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية بشكل يصون كرامتها و يضمن حقها في العيش الكريم و رفع كل أشكال الظلم و الحيف الذي طال هذه الفئة مع جبر الأضرار التي طالتها جراء ذلك بتعويضها عن الخدمة لسنوات طويلة من السلالم الدنيا دون الحد الأدنى للأجور فضلا عن المطالبة بالاهتمام بالتكوين و التكوين المستمر لهذه الفئة و الرفع من كفاءتها الإدارية و المهنية و إدماج الحاصلين للشواهد منهم في السلالم المناسبة و إقرار تعويضات مناسبة على النقل و السكن لهذه الفئة ، نظرا لارتفاع تكلفة العيش مقابل جمود الأجور.
و لعل أبرز ما جاء في كلمة إطارين من المتصرفين الإداريين هو عرض متعلق بالشق القانوني و المالي قدمه كل من يونس التجمعتي و علال العامري لما ورد في مشروع النظام الأساسي لموظفات و موظفي وزارة المالية الذي قدمته النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية سنعود له لاحقا بالتفصيل.

الملتقى الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية يؤسس للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين بوزارة الاقتصاد و المالية  بمكناس  و انتخاب ابراهيم المعزوزي رئيسا لها

و بعد الاستماع للعديد من المداخلات انتقل المؤتمرون في جلسة مغلقة لانتخاب المكتب الوطني للسكرتارية الوطنية لهيئة المساعدين التقنيين و الإداريين التي استقرت في 11 عضوا تم انتقاؤهم من أصل 23 عضوا اختارهم الجمع العام ليظفر ابراهيم المعزوزي بالرئاسة نائبته السيدة نعيمة البكوري و بنحجو سمير و عيسى مازة ، و ليظفر عبد الإلاه الماموني بمنصب المقرر و نائبه أمين الرحماني و عبد السلام شكري ، و لتظفر السيدة فوزية الغريسي منصب أمينة المال و نائبها مصطفى التازي و ميلود حميدوش و يوسف امغار بمنصب مستشاران ، ليعرب إبراهيم المعزوزي في كلمة له بهذه المناسبة عن شكره و امتنانه للثقة التي حظي بها من كافة المؤتمرين متمنيا في هذا الإطار أن يكون في المستوى المطلوب للدفاع عن كل القضايا المتعلقة بهذه الفئة و العمل يدا في يد لتحقيق كل المطالب بثقة و عزم و تنسيق مع كافة المكونات و على رأسها النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية و الاتحاد المغربي للشغل العاملين على الارتقاء بهذه الشريحة و بكل الشرائح العاملة بوزارة الاقتصاد و المالية.
فوزي رحيوي / جريدة ميزة بريس الالكترونية